هل الإفرازات البيضاء من علامات الولادة؟

يعتبر زيادة نزول الإفرازات البيضاء علامة من علامات الولادة خاصة إذا أصبحت هذه الإفرازات سميكة تشبه الهلام، فإنها تدل على الولادة المبكرة. 
ادعمنا بمشاركة المقال

يسأل العديد من النساء الحوامل هل الإفرازات البيضاء من علامات الولادة؟ حيث أنه يتم التحضير لعملية الولادة قبل موعد الولادة بشهر، وتلاحظ السيدة ظهور الكثير من العلامات الجديدة كلما اقترب موعد الولادة الذي حدده الطبيب، لذلك سوف نتعرف خلال السطور القادمة على علامات الولادة، وهل فعلا الإفرازات البيضاء تدل على اقتراب موعد الولادة. 

هل الإفرازات البيضاء من علامات الولادة 

قبل الإجابة على سؤال هل الإفرازات البيضاء من علامات الولادة يجب أولا معرفة ما هي العلامات الرئيسية التي تدل على قرب عملية الولادة، ومن أهم هذه العلامات التالي: 

تغيير وضع الجنين تجاه أسفل الحوض

يعتبر اتجاه الجنين إلى أسفل الحوض من علامات الولادة التي تظهر قبل أسابيع من من الولادة، وتشعر السيدة في ذلك الوقت بما يسمى التخفيف، وهو استقرار الطفل في أسفل الحوض مما يؤدي إلى قلة شعور السيدة بضغط أسفل القفص الصدري، وبالتالي تستطيع أن تتنفس بسهولة. 

حدوث توسعات في عنق الرحم

لا تستطيع السيدة ملاحظة توسعات عنق الرحم وتكون الطريقة الوحيدة ملاحظة هذه التغيرات هي الفحص المستمر عن طريق الذهاب إلى الطبيب المختص، وإجراء فحص الموجات فوق الصوتية، ويوجد فرق كبير بين علامات الولادة للبكر وعلامات الولادة لغير البكر؛ لأن رحم الأم البكر يظل دون توسع إلى موعد الولادة، ولكن يتم ظهور توسعات في الرحم قبل عدة أسابيع من موعد الولادة عند السيدة التي سبق لها الإنجاب. 

عنق الرحم يصبح رقيق

يصبح عنق الرحم قبل فترة قصيرة من موعد الولادة رقيق؛ حتى يساعد على عملية توسيع الرحم، ويتم ملاحظة رقة عنق الرحم عن طريق إجراء الفحص بعد الذهاب إلى الطبيب. 

عدم زيادة الوزن

تعتبر زيادة الوزن في الحمل من الأمور الطبيعة، ولكن يحدث في نهاية الحمل نقصان في الوزن، ويعتبر ذلك أمرا طبيعيا ولا يؤثر على وزن الجنين خلال الولادة، ويكون السبب في ذلك هو ارتفاع معدل النشاط التي تقوم بها السيدة، أو بسبب انخفاض مستوى السائل الأمينوسي في جسم الأم. 

قلة حركة الجنين

تعتبر من أكثر العلامات التي تدل على اقتراب الولادة هي أن حركة الجنين تقل عن المعدل الطبيعي الذي تشعر به الأم خلال اليوم، لكن يجب أن تتواصل الأم مع الطبيب؛ لأن قلة حركة الجنين في بعض الأوقات قد تدل على شيء خطير. 

الرغبة في التبول باستمرار

تبدأ الرغبة في التبول باستمرار منذ الشهر الثامن حيث تشعر السيدة بالحاجة إلى التبول أكثر من مرة خلال اليوم، وذلك بسبب نزول الجنين أسفل منطقة الحوض مما يؤدي إلى الضغط على المثانة وتعتبر هذه علامة من  علامات اقتراب الولادة.

هل الإفرازات البيضاء من علامات قرب الولادة

يعتبر نزول الإفرازات البيضاء أثناء فترة الحمل من الأشياء الطبيعية، خاصة إذا كانت هذه الإفرازات لها رائحة خفيفة، ولا يوجد أي تغيير في كمية وطبيعة الإفرازات؛ لأن زيادة الإفرازات أو اختلاف طبيعتها يدل على وجود مشكلة في كثير من الأوقات، ويعتبر زيادة نزول الإفرازات البيضاء من علامات قرب الولادة خاصة إذا أصبحت هذه الإفرازات سميكة تشبه الهلام، فإنها تدل على الولادة المبكرة. 

الإفرازات البنية علامة من علامات الولادة

كما ذكرنا أن الإفرازات البيضاء علامة من علامات الولادة وأن هذه الإفرازات تتكون في عنق الرحم وتعتبر هيكل دفاعي للطفل ومع اقتراب وقت الولادة وتمدد هذه الإفرازات على عنق الرحم، ويتم ملاحظة الإفرازات التي تشبه المخاط، لكن بعد ذلك يتدرج لون الإفرازات من اللون الوردي إلى اللون البني، وفي بعض الأوقات يكون مع هذه الإفرازات بعد قطرات من الدم، وتكون هذه علامة مؤكدة من علامات الولادة ويجب استشارة الطبيب فورا.

الأعراض التي تتعرض لها السيدة خلال فترة المخاض

تظهر العديد من الأعراض التي تشعر بها السيدة أثناء فترة المخاض، ومن أهم هذه الأعراض التالي:

  • تقلصات في أسفل البطن منتظمة. 
  • يكون للتقلصات شكل معين تستطيع السيدة توقع هذه التقلصات كل ثماني دقائق. 
  • يقترب الوقت بين التقلصات بالتدريج. 
  • تستمر التقلصات لمدة أطول بالتدريج ثم تصبح قوية. 
  • تشعر السيدة في البداية بانكماش في أسفل الظهر ثم يتسع حوله إلى الأمام أو يحدث العكس. 
  • لا تستطيع السيدة ابقاء أو إيقاف التقلصات عن طريق التغيير في نشاط الجسم. 
  • يظهر المخاط بشكل أوضح من قبل. 
  • تبدأ الأغشيه في التمزق. 
m 2
هل الإفرازات البيضاء من علامات الولادة؟ 2

طريقة الاستعداد للولادة

بعد معرفة أن الإفرازات البيضاء علامة من علامات الولادة فإذا لاحظت السيدة ظهور الإفرازات البيضاء يجب أن تقوم بالاستعداد إلى مرحلة الولادة، فيمكن اتباع بعض الأشياء التي تجعل السيدة تتمتع بولادة صحية دون الشعور بالخوف أو التوتر، ومن أهم هذه الاستعدادات الآتي: 

  • يجب استعداد الأم إلى المخاض عن طريق الحصول على كورس للتدريب على طريقة التنفس الصحيحة خلال فترة المخاض و الاسترخاء، والحصول على بعض النصائح التي تساعد الأم على التعامل مع الطفل الجديد. 
  • يجب أن تحصل الأم على الراحة الكافية في الثلث الأخير من الحمل؛ حتى تشعر بالراحة والانتعاش، وتبتعد عن أي توتر أو قلق. 
  • مع اقتراب موعد الولادة يجب أن تحصل الأم على الغذاء الصحي الذي يمتلئ بالعناصر الغذائية، مثل البروتينات التي لا تحتوي على الدهون أو البروتينات النباتية مثل العدس والزبادي، بالإضافة إلى تناول الخضروات والمكسرات والحبوب الكاملة. 
  • تعتبر ممارسة الرياضة خلال فترة الحمل من أكثر الأشياء التي تجعل السيدة مستعدة للولادة، لذلك يجب أن تخصص الأم نصف ساعة لمدة خمس أيام في الأسبوع لممارسة الرياضات المختلفة، مثل المشي أو اليوجا، أو السباحة. 
  • يساعد تمرين اليوجا على التنفس بعمق؛ حتى يتم تدريب العقل على الاسترخاء والتركيز في يوم الولادة. 
  • الحصول على الدعم المعنوي من جميع أفراد العائلة والأصدقاء يساعد على تخفيف آلام الولادة.

وفي النهاية نكون قد أجبنا على سؤال هل الإفرازات البيضاء من علامات الولادة وعلامات قرب الولادة وأن الإفرازات البنية علامة من علامات الولادة، وتعرفنا على الأعراض التي تتعرض لها السيدة خلال فترة المخاض، وطريقة الاستعداد للولادة. 

هل الإفرازات البيضاء من علامات الولادة؟

هل هذا كان مفيد؟
+1
0
+1
1
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
ادعمنا بمشاركة المقال
هيام محمد
هيام محمد
المقالات: 141

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!